كيفية الوقاية من مرض السكر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٧ ، ١٥ يناير ٢٠١٩
كيفية الوقاية من مرض السكر

مرض السكري

يعرف مرض السكري بأنه ارتفاع نسبة السكر في الدم جراء عجز الجسم عن تفكيك الجلوكوز وتحويله إلى طاقة، وهو من الأمراض المزمنة التي تؤدي أحيانًا إلى مضاعفات خطيرة مثل أمراض القلب والسكتة الدماغية.

ثمة نوعان رئيسان للسكري أولهما سكري النوع الأول الذي يحصل نتيجة عجز الجسم عن إنتاج الأنسولين، ويكون مرضاه في حاجة دائمة إلى تلقي الأنسولين للبقاء على قيد الحياة، أما النوع الثاني فهو سكري النوع الثاني، وهو يحدث نتيجة عدم قدرة الجسم على استغلال الأنسولين، وعدم استجابة خلايا الجسم له بفعالية كافية، وهو النوع الأكثر شيوعًا بين الناس، وهو يرتبط ارتباطًا وثيقة بالسمنة والوزن الزائد. [١]


كيفية الوقاية من مرض السكر

يمكن للإنسان أن يقي نفسه من الإصابة بالسكري عبر اتباع الخطوات الآتية: [٢]

  • ممارسة التمارين الرياضية: من الضروري على الشخص أن يمارس التمارين الرياضية بانتظام للوقاية من مرض السكري، فهي تساهم في إنقاص الوزن، وخفض نسبة السكر في الدم وزيادة حساسية الجسم نحو الأنسولين، مما يحافظ على نسبة سكر الدم ضمن الحدود الطبيعية، وتشير الأبحاث إلى أن ممارسة تمارين المقاومة بالتحديد مفيدة في الوقاية من مرض السكري.
  • تناول الألياف الغذائية: يفيد تناول الألياف الغذائية في الوقاية من مرض السكري عبر تنظيم مستوى السكر في الدم، وخفض احتمال الإصابة بأمراض القلب المختلفة، بالإضافة إلى تعزيز عملية إنقاص الوزن عبر زيادة شعور الإنسان بالشبع، وتشمل قائمة الأغذية الغنية بالألياف الغذائية كلًا من الفواكه والخضروات والبقول والحبوب الكاملة والمكسرات.
  • إنقاص الوزن: يكون إنقاص الوزن في بعض الحالات مفيدًا جدًا في الوقاية من مرض السكري، فكل رطل يخسره الإنسان يحسن صحته العامة، وهذا ما أشارت إليه إحدى الدراسات، إذ بينت أن المشاركين الذي أنقصوا أوزان أجسادهم ومارسوا التمارين الرياضية بانتظام، انخفض لديهم خطر الإصابة بمرض السكري بنحو 60% تقريبًا.
  • شرب الشاي والقهوة: على الرغم من أن معظم الدراسات توصي بضرورة تناول الماء للوقاية من السكري، فإن بعضها يشير إلى أهمية القهوة والشاي في تجنب الإصابة بهذا المرض، فشرب القهوة يوميًا يخفض خطر الإصابة بسكري النوع الثاني بنسبة تتراوح بين 8% و54%، ويمكن إرجاع هذه الفائدة إلى احتواء القهوة والشاي على مضادات الأكسدة المعروفة بمركبات البوليفينول، التي تفيد في الوقاية من السكري.
  • اتباع حمية غذائية: من المحتمل أن يساهم اتباع حمية غذائية منخفضة الكربوهيدرات في التأثير إيجابًا على مؤشر نسبة السكر، إلا أن فعاليتها في مجال الوقاية من مرض السكري ما تزال مجهولة حتى الساعة، ولكن من المستحسن خفض كمية الكربوهيدرات والسكريات التي يتناولها المرء يوميًا. [٣]


أسباب الإصابة بمرض السكري

يجري تنظيم كمية السكر في الدم عند الإنسان عبر هرمون الأنسولين، الذي ينتجه البنكرياس؛ فعندما يُهضم الطعام وينتقل إلى مجرى الدم في الجسم، يتولى الأنسولين مسؤولية نقل الجلوكوز من الدم إلى الخلايا، إذ يجري تفكيكه هناك لإنتاج الطاقة الضرورية للجسم، فإذا لم تتم هذه العملية على نحو طبيعي، فإن مستوى الجلوكوز سيرتفع في الدم، خاصة مع عدم وجود كمية كافية من الأنسولين للتخلص منه، وهذا هو السبب الرئيس الذي يؤدي إلى إصابة الإنسان بالسكري. [٤]


المراجع

  1. Rachel Nall (2018-11-8), "An overview of diabetes types and treatments"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-1-11. Edited.
  2. "Diabetes prevention: 5 tips for taking control", mayoclinic, Retrieved 2019-1-11. Edited.
  3. Franziska Spritzler (2017-1-29), "13 Ways to Prevent Diabetes"، healthline, Retrieved 2019-1-11. Edited.
  4. "Diabetes", nhs, Retrieved 2019-1-11. Edited.